زواج الأقارب و الأجنة المشوهة

468x60

زواج الأقارب و الأجنة المشوهة

 
في بعض الحالات، قد يتزوج الرجل من ابنة عمته أو ابنة عمه أو ابنة خالتها، و غيرها من الزيجات التي تدخل جميعها في زواج الأقارب، و كثيرا ما تتواجد هذه الزيجات في العالم العربي، باعتبارها تدخل في الزواج التقليدي المتعارف عليه…

و هناك بعض المشاكل التي قد ترافق هذا النوع من الزواج، ومن بين أهم المشاكل هو وضع الجنين أو الطفل الذي ينتج عن هذا الزواج، فالمشكل الرئيس، هو أن زواج الأقارب، قد ينتج عنه أطفالا، يعانون من إعاقات أو تشوهات خلقية، نتيجة لعدم توافق جينات الوالدين.

ولهذا لا بد من الانتباه لهذا النقطة جيدا، قبل الحمل ، بل حتى قبل الزواج ، و لا بد من أن يكونا الزوجان واعين لهذه النقطة المهمة في تحديد مصير الأطفال.
كما يستحسن الابتعاد عن زواج الأقارب، أو القيام بفحوصات جينية قبل حدوث الحمل و حتى بعد حدوثه و مراقبة صحة الجنين، للكشف المبكر عن أية مشاكل قد تحدث فيما بعد.

كما لا ننسى أهمية الفحص قبل الحمل، فالطبيب قادرا على إعطاء الزوجان أدوية يتم تناولها قبل الحمل، لتجنب حدوث أي مشاكل فيما بعد.

468x60
معلومات عن التدوينة الكاتب : Shagor Hpk بتاريخ : vendredi 20 avril 2012
المشاهدات :
عدد التعليقات: 0، للإبلاغ عن رابط معطوب اضغط هنا
250x300

شكرا لتعليقك
عرب ويب